“مؤسسة مولاي مسعود أكوزال للأعمال الاجتماعية” تساهم في الجهود الوطنية للتخفيف من تداعيات جائحة “كورونا”

الدار البيضاء، 26 مارس 2020: استجابة للنداء الملكي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده، واعتبارا للحس الوطني والأهداف التي ترومها، ساهمت مؤسسة “مولاي مسعود أكوزال للأعمال الاجتماعية” في الجهود المبذولة للتخفيف من حدة تداعيات تفشي فيروس “كورونا” المستجد.

وقدمت مؤسسة “مولاي مسعود أكوزال للأعمال الاجتماعية”، التي تُعنى بتحسين الأوضاع الاجتماعية للفئات الفقيرة والمعوزة، مساعدات عينية عبارة عن 100 طن من المواد الاستهلاكية مختلفة بواقع 67 طنا من الدقيق الممتاز و20 طنا من الصابون فضلا عن 13 طنا من زيت الزيتون.

وتأتي مبادرة مؤسسة “مولاي مسعود أكوزال للأعمال الاجتماعية” لتعبر عن روح التضامن والتآزر التي يتحلى بها أعضاؤها وسمو الأهداف التي تروم المؤسسة تحقيقها من قبيل تخفيف العبء على الفئات الفقيرة والمعوزة ومساعدتهافي هذه الظرفية العصيبة التي تعرفها بلادنا.

يشار إلى أن “مؤسسة مولاي مسعود أكوزال للأعمال الاجتماعية” تأسست في 2018، بمبادرة من المرحوم مولاي مسعود أكوزال، من أجل المساهمة في تحسين الأوضاع الاجتماعية للفقراء والمعوزين وتقديم الدعم المادي والمعنوي لفائدتهم.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


2 + 7 =