مؤسسة م.علي الشريف المراكشي تحيي حفلا دينيا بحضور والي الجهة ومسؤولين

في اطار برنامجها السنوي وتفعيلا لانشطتها الروحية والدينية والثقافية, نظمت مؤسسة مولاي علي الشريف المراكشي عصر يومه الجمعة 12 صفر 1441 الموافق ل11 اكتوبر 2019، حفلا دينيا ختاميا لأذكار اللطيف والسلك القرآنية وسلك دلائل الخيرات، بضريح مولاي علي الشريف سليل الدوحة العلوية المنيفة بحي باب هيلانة بالمدينة العتيقة لمراكش.

وحضر الحفل الديني الكبير الذي ترأسه رئيس المؤسسة مولاي سلامة العلوي،كل من والي جهة مراكش آسفي قسي لحلو ووالي أمن مراكش سعيد العلوة ومندوب وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية بمراكس ذ.يونس سبيك وعدد من الشخصيات العسكرية والمدنية، الى جانب نخبة من القراء وأهل دلائل الخيرات وممثلي الزوايا والطرق الصوفية بالمدينة الحمراء وفعاليات من المجتمع المدني المهتمة بتاريخ المملكة المغربية والملمين بالمجال الروحي والصوفي الديني بالاضافة الى وسائل الاعلام المحلية والوطنية.

وقد إختتم الحفل الديني الذي تميز بمشاركة مجموعة من المشارب الصوفية والزوايا بمراكش، بالدعاء لله العلي القدير ان يشفي صاحب الجلالة الملك محمد السادس، ويديم عليه نعمة الصحة والسلامة والعافية.

عبدالرزاق امدجار

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


− 3 = 1