التعليم الاولى الواقع والافاق

بقلم – المصطفى نور

يعيش التعليم في بلادنا مخاضا مازال لم ينجب ماانتظرناه وتتعدد الاراء والاقتراحات وبتعدد الزوايا التي ينظر منها لاشكالية التعليم الا ان هدا لاينفي وجود نقطة يتفق عليها الجميع ويتعلق الامر بتدني مستوى التعليم وضرورة اشراك الفاعلين في هدا القطاع والمتفاعلين معه الا اننا ومع ذالك نلاحظ اقصاء لجزء مهم في العملية التعليمية والمثمتل في التعليم الاولي في حين ان وجوده اصبح يفرض نفسه مهما كانت الخصوصية التي تربطه بسن الاطفال في هذه المرحلة.وللحديث عن هده المرحلة لابد من اعطاء ولو اشارة عن مكوناته حيث نجد :المجال، الادارة، المربي او المربية ، التفقد .

المجال

ونعني به المكان المخصص لذالك فغالبا عبارة عن منزل يخصص لهذا الغرض ويعمل صاحبه على اعطاءه طابع المؤسسة.

الادارة

وان وجدت تسهر على تسيير شؤون المؤسسة واحيانا نجد المسؤول يقوم بدور المربي والمدير والحارس في حين ان دور ادارة تربوية ضروري وفصل المهام ضروري كما ان دور الادارة لا يجب ان ينحصر في التسجيل والمراقبة الروتينية للحضوري والغياب وواجبات الاداء والتسجيل لان دور الادارة يجب ان يكون شريكا في العملية التعليمية وتاخد بعين الاعتبار اراء الاباء وعقد لقاءات معهم وتتبع الا طفال والحرص على التقرب منهم .

المربي

حينما نريد التحدث عن المربي نستحضر التكوين والتكوين المستمىر وطرح هذا الموضوع في اكتر من مناسبة بحجة ان بعض الاطفال الذين مروا من هذه المرحلة اما انهم دون المستوى او تم (تعليمهم) اشياء لا علاقة لها بالبرنامج الخاص بالمرحلة او اخطاء في مخارج الاصوات او النطق ببعض الكلمات ولكن ليس المشكل في اطر التعليم الاولي بل في علاقة مؤسسات التعليم الاولي بالوزارة الوصية لنقل هيكلي تنظيمي فهي غير منظمة وتطبعها العشواءية وينعدم التواصل بينها والمصالح الخارجية للوزارة باستتناء بعض المناسبات في غياب قانون تنظيمي ينظم علاقة التعليم الاولي بمجموعة من القطاعات دات الصلة سواء ادارية او في مجال التكوين .

التفقد

يقوم المتفقد بدور المرشدوالموجه فهو الرابط بين التعليم الاولي ومكتب التعليم الاولي بالمديرية من خلال تقاريىر التفقد وحتي نقترب من صيغة التقرير نقم بقراءة في نمودج وهو لمتفقد بنيابة الجديدة انداك مقاطعة سيدي بنور ونجد:عنوان التقرير :تقرير التفقد رقم…..

اسم المتفقد و تاريخ التفقد 

اسم المربية واسم المؤسسة وعنوانها ورقم رخصتها وتاريخ الحصول عليها والمستوى وعدد الاطفال ومعلومات عن المعني بالتفقد وبعض الملاحظات ثم توقيع المتفقد والمربية وامضاء المشرف ويوجه للناءب قصد امضاءه او يكلف من يمضي ان هدا التقريىر او هاته الوثيقة بغض النظر عما تحمله من معلومات لابد من سؤال :بماذا تفيد المعني بالتفقد وماهي قيمة التقرير العام؟؟؟

فالتقرير لا يفعل في عمل المربي لان ليس له قيمة معنوية ولا مادية بل فقط ورقة تبرر كون المتفقد يقوم بعمل .

ان دور المتفقد يحتاج كدالك الى اعادة النظر كما ان فتح شعبة خاصة بالتعليم الاولي بمؤسسات التكوين المهني لايغير في الامر شيءا.

ان الاهتمام بالتعليم الاولي او اصلاحه يحتاج الى برنامج محكم ليس بحلول ترقيعية او مرحلية …….

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


6 + 2 =