انتخاب نائلة التازي وعبد القادر الرتناني على رأس فدرالية الصناعات الثقافية والإبداعية

تم أمس الخميس انتخاب كل من السيدة نائلة التازي والسيد عبد القادر الرتناني ،على التوالي، رئيسة ونائب رئيس عام لفدرالية الصناعات الثقافية والإبداعية ،وذلك خلال الجمع العام الانتخابي للفدرالية الذي انعقد بمقر الاتحاد العام لمقاولات المغرب في الدار البيضاء . و أفاد بلاغ للاتحاد العام لمقالولات المنغرب بأن الجمع العام كان فرصة أيضا، ليقدم الثنائي المنتخب خارطة الطريق التي ترتكز على أربع محاور تهم تعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص، والمساهمة في هيكلة القطاع، وتعزيز مكانة الفن والثقافة في التنمية الجهوية، وتطوير رأس المال البشري والتكوين.

و اشار البلاغ إلى أن فدرالية الصناعات الثقافية والإبداعية تعد الفدرالية القطاعية الثالثة والثلاثين للاتحاد ، مبرزا أنها تضم الفاعلين في مجالي الثقافة والإبداع في المغرب ،وتدافع عن المكانة المحورية للبعد الثقافي في أي برنامج وطموح تنموي.

ومن أجل إنشاء هذه الهيئة تم تحديد سبع قطاعات بوصفها تنتمي لهذه الصناعات، إذ يتعلق الأمرب مجال النشر والكتابة، ومجال السمعي البصري، والسينما، والفنون البصرية والمعاصرة، والموسيقى، والعروض الحية، وكذلك المؤسسات الثقافية والفضاءات المتعددة التخصصات.

والسيدة تازي هي مؤسسة ورئيسة مجموعة ( أ 3 ) ، المتخصصة في مجال الاتصال الشمولي و المؤسساتي ، والتظاهرات ، والعلاقات الصحفية والعلاقات العامة.

أما السيد الرتناني فينشط في مجال النشر منذ 38 سنة ، و يدير دار نشره “لاكروازي دي شومان ” ، أو ” ملتقى الطرق ” و يشغل حاليا منصب رئيس الاتحاد المهني للناشرين بالمغرب منذ إنشائه في مارس 2016.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


36 + = 37