مجموعة موانئ أبوظبي تحقق نموا بنسبة 22% في عائداتها خلال الأشهر التسعة الأولى من 2021


أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة – 13 نوفمبر 2021: أعلنت مجموعة موانئ أبوظبي اليوم عن النتائج المالية للأشهر التسعة الأولى المنتهية في 30 سبتمبر 2021 حيث سجلت معدل نمو في العائدات بلغ 22% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي لتصل إلى 2.791 مليار درهم- ما يعادل 760 مليون دولار، في زيادة عن الرقم المسجل خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2020 والبالغ 2.295 مليار درهم – ما يعادل 625 مليون دولار، ويعود هذا الارتفاع إلى الزيادة في أحجام المناولة، والتنويع في قطاعات أعمال جديدة، وإبرام شراكات جديدة.

كما زادت الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك خلال الفترة لتصل إلى 1.161 مليار درهم- ما يعادل 316 مليون دولار من 1.018 مليار درهم-ما يعادل 295 مليون دولار محققة نمواً بنسبة 7% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي بفضل النمو الملموس في غالبية أعمال القطاعات التابعة للمجموعة.

وعلى صعيد البضائع العامة، فقد نمت الأحجام التي تمت مناولتها إلى 37 مليون طن خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2021 من 22 مليوناً طن خلال الفترة نفسها من العام الماضي، كما شهدت المناطق الصناعية تأجير مساحات بلغت نحو 2.7 مليون متر مربع خلال نفس الفترة ما يعكس التعافي العالمي الملموس من تبعات جائحة (كوفيد-19) على الرغم من بعض العقبات التي لا تزال تواجهها سلسلة التوريد العالمية.

كما سجلت أحجام الحاويات التي تمت مناولتها زيادة لتصل إلى 2.47 مليون حاوية نمطية خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2021 مقارنة بالرقم السابق المسجل خلال الفترة نفسها من العام الماضي والبالغ 2.42 مليون حاوية نمطية على الرغم من بعض القيود التي لا يزال يشهدها قطاع الشحن والحاويات العالمي.

وأشار الكابتن محمد جمعة الشامسي، الرئيس التنفيذي – مجموعة موانئ أبوظبي إلى أن النتائج القوية التي سجلتها المجموعة خلال الأشهر التسعة الأولى المنتهية في 30 سبتمبر 2021 تحققت بفضل النمو المتواصل في قطاعات الأعمال الأساسية للمجموعة والعائدات المتزايدة من استثماراتها. وقال: “إننا في موقع يتيح لنا تحقيق نمو مستدام بالتزامن مع التعافي الذي يشهده الاقتصاد العالمي من آثار الجائحة، ونتيجة مشاركتنا النشطة في معالجة المشاكل التي تواجهها سلسلة التوريد العالمية، ما يعزز من التزامنا الراسخ بدعم التنمية الاقتصادية في إمارة أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة أكثر من أي وقت مضى”.

ومن أبرز النتائج التشغيلية التي تم تسجيلها خلال الفترة المذكورة التوقيع على اتفاقية امتياز مع مجموعة “سي إم إيه سي جي إم” في شهر يوليو من عام 2021 تنص على تأسيس محطة حاويات جديدة في ميناء خلفية، بالإضافة إلى التوقيع على اتفاقية مبدئية مع شركة تطوير العقبة تنص على تطوير وتشغيل محطة سفن سياحية جديدة في ميناء العقبة بالمملكة الأردنية الهاشمية والتي تعتبر الأولى من نوعها في المملكة كما تعد أول محطة سفن سياحية لمجموعة موانئ أبوظبي خارج دولة الإمارات العربية المتحدة. بالإضافة إلى ذلك، أبرمت المجموعة اتفاقية أولية مع الشركة العامة للموانئ في العراق لاستطلاع آفاق التعاون في مجالات النقل والنقل البحري.

من جانبه قال مارتن آروب، الرئيس التنفيذي للشؤون المالية – مجموعة موانئ أبوظبي: “لقد واصلنا التركيز على تحقيق عائدات مستقرة مرتكزين في ذلك على العقود طويلة الأجل والمدعومة باستراتيجية استثمارية متعقّلة ومُحكمة، وبدأنا بجني ثمار استثماراتنا ومشاريعنا المشتركة وشراكاتنا من خلال أنشطتنا في قطاعات إعادة الشحن وخدمات حقول النفط والغاز البحرية ومن توسيع نطاق خدماتنا اللوجستية أيضاً”. 

وأضاف: “شهد رأس المال المستثمر خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2021 زيادة ليصل إلى 23 مليار درهم – ما يعادل 6.3 مليار دولار من 19.9 مليار درهم – ما يعادل 5.4 مليار دولار تم استثمارها خلال الفترة نفسها من عام 2020، وذلك تماشياً مع برامج التوسع المستمرة التي تعمل المجموعة على تنفيذها”.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


56 + = 65