كريم لعميم مدير أعمال الفنانين في حوار مع المغرب الآن

كثيرا ما تدور العديد من الأسئلة حول كيفية صناعة النجم وعن دور مدير أعمال المطرب في نجاحه فكيف يصل الفنان لدرجة يحقق من خلالها شعبية كبيرة لدى الجمهور هل يفرض نفسه على الساحة من خلال صوته فقط أم أن هناك مدير أعمال يقف وراءه ويزيل من أمامه العقبات وهل حقا مدير الأعمال هو النجم الحقيقي الذي يقف وراء الكواليس؟ .. باختصار من هو النجم الحقيقي مدير الأعمال أم الفنان؟

جواب :

مدير أعمال الفنان لاعب أساسي في نجوميته وثروته لأن مدير الأعمال هو العقل المدبر للفنان وكلمة السر في نجاحه وتألقه وخارطة طريق فنية يبعد من خلالها الفنان عن كل المطبات . من دونه قد يفقد النجم بوصلة النجاح وقد يتوه في دهاليز عالمه الفني فهو جدول اعماله وأجندته المتحركة وعقله البديل.
وتتوقف نسبة كبيرة من نجومية الفنان على مدى تميز مدير اعماله وقدرته على توجيهه التوجيه الأمثل .

سؤال :

كيف ولجت ميدان الإدارة الفنية للمطربين ؟

عملي في مهنة مدير الأعمال جاء بعد تخصصي في تدبير و إحياء السهرات الخاصة وعن طريق أحد الفنانين المصريين المترددين بكترة على مدينة مراكش فهو صديق لي منذ سنوات . حيت كنت أحضر معه التجهيزات الخاصة بالحفلات التي يقوم بإحيائها بكل من مراكش و أگادير و طنجة وكنت أقول له أفكارا ومقترحات كطريقة دخوله الخشبة أو المسرح ونوعية الملابس التي من المفترض أن يرتديها في الحفل الى تدبير العقود المهنية وما إلى ذلك وفي حفلة خاصة بإحدى قصور النخيل بمراكش تغيب مدير أعمال صديقي المطرب حيث كان مسافرا إلى هولندا وطلب مني أن أقود القافلة والحمد لله نجح الحفل وطلب مني بعدها أن أدير له أعماله لتنطلق المغامرة من عاصمة النخيل عوض إنطلاقتها من عاصمة دكالة كما كنت أنتمى منذ الصغر.

أن الجمهور و بعض السماسرة المرتزقة الجدد على الميدان غالبا ما يفهمون كلمة مدير الأعمال بطريقة خاطئة فهم يعتقدون أنه مجرد سكرتير رغم أنه في الخارج لا بد أن يكون مدير الأعمال أقوى من المطرب نفسه من حيث دائرة معارفه وشخصيته و علاقاته التي لابد أن يستفيد منها المطرب.

سؤال :

هل نرى ذالك فالمغرب ؟

جواب :

للأسف المطرب لدينا في وطننا الغالي باستثناء حالات معدودة على أصابع اليد يريد شخصا كل مهامه أن ينفذ له رغباته رغم أن مهام مدير الأعمال الحقيقية تكمن في كيفية التأثير في شخصية المطرب وأسلوب حديثه وتوقيت ظهوره الإعلامي وفي أي المطبوعات أو القنوات لا بد أن يظهر إلى جانب اختيار ملابسه كل هذا الى جانب تحديد سياسة الأسعار والتي أرى أنها من أهم واجبات مدير الأعمال فلا يعقل متلا أن يقوم مطرب بتخفيض أجره لانخفاض الطلب عليه وفي النهاية تأتي الحفلات اللايف والاتفاق عليها ليطبق المتل القائل : عدي باش ما عطا الله.

سؤال :

وعمن يقف وراء صناعة النجم هل المطرب نفسه أم مدير أعماله ؟

جواب :

كلاهما يقف وراء نجاح الآخر فالمطرب الناجح يقولون مدير أعماله هو السبب وبالتالي فهي علاقة تكاملية ولا تنسى أنك لو مدير أعمال محترف وجيد والمطرب الذي تعمل معه فاشل وليس لديه كاريزما فلن تستطيع أن تقدم له شيئا

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


99 − 96 =