الطلب القوي على الشحن الجوي نقطة مضيئة لقطاع الطيران في العالم

قال الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا)، ثوم الاثنين،”إن الطلب القوي على الشحن الجوي سيظل نقطة مضئية في قطاع الطيران، مع تعافي حركة الرحلات الدولية تدريجيا من أزمة فيروس كورونا”.

و قال ويلي والش، المدير العام للاتحاد، خلال مؤتمر صحافي افتراضي، “إن إيرادات الشحن القوية صنعت الفرق بين الحياة والموت لبعض شركات الطيران، في ظل توقف حركة المسافرين بسبب إغلاقات مكافحة كوفيد – 19”.

وأكد أن “شحن البضائع سيظل يطلع على مدار الأعوام القليلة المقبلة بدور أكبر عما كان قبل الأزمة”.

يشار إلى أن المنظمة الدولية للطيران المدني كشفت أن حركة الطيران تراجعت إلى مستوى 2003 مع 1.8 مليار راكب عام 2020 بعيدا عن 4.5 مليار راكب في 2019. وبسبب الحجر الصحي وإغلاق الحدود، كان الطيران الدولي أكثر تضررا “-75.6 في المائة” من الرحلات الداخلية “-48.8 في المائة”.

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


16 − 15 =