إسبانيا تعمل من أجل دعم وتعزيز تعاون قوي ومتين بين الاتحاد الأوربي والمغرب

أكد وزير الداخلية الإسباني السيد فرناندو غراندي مارلاسكا أن إسبانيا تعمل من أجل دعم وتعزيز تعاون قوي ومتين بين الاتحاد الأوربي والمغرب باعتباره شريكا ” موثوقا به ” في الضفة الجنوبية لحوض البحر الأبيض المتوسط .

وقال وزير الداخلية الإسباني في تصريح لوكالة الأنباء الإسبانية ( إفي ) على هامش الاجتماع غير الرسمي لوزراء العدل والشؤون الداخلية في الاتحاد الأوربي الذي عقد اليوم ببوخارست ” إننا نعمل باستمرار في إطار الاتحاد الأوربي من أجل دعم وتعزيز هذا التعاون مع المغرب الذي نعتبره شريكا موثوقا به ” يجب على أوربا أن توليه مزيدا من الاهتمام .

وأشار السيد غراندي مارلاسكا إلى أنه ” ما زال هناك الكثير مما يتعين القيام به ” من أجل تقوية وتعزيز التعاون بين الاتحاد الأوربي ودولة تربطها بإسبانيا علاقات ثنائية ” ممتازة ” .

وأكد أن مكافحة تحدي الهجرة غير الشرعية يتطلب اعتماد استراتيجيات على المدى البعيد للتعاون في مجال التنمية مع البلدان الإفريقية .

وشدد في نفس الإطار على أن ” مواجهة تدفقات الهجرة غير الشرعية وتحويلها إلى هجرة آمنة ومنظمة ومنتظمة يفرض تكريس تعاون فعال وواضح في ميدان التنمية بين أوربا وإفريقيا ” .

وقال وزير الداخلية الإسباني إنه لا يمكن مواجهة تحدي الهجرة بدون التعاون الاقتصادي وجعل التنمية في خدمة حياة مواطني القارة الإفريقية .

قم بكتابة اول تعليق

أترك لنا تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*


+ 41 = 45