آخر الأخبار :

فن "الكاريكاتير" الساخر يحظى بحفاوة خاصة في اليوم الوطني الأول بسيدي بنور

فن "الكاريكاتير" الساخر يحظى بحفاوة خاصة في اليوم الوطني الأول بسيدي بنور

رشيد بنيزة
نظم منتدى الصحافة والإعلام الإلكتروني بسيدي بنور بشراكة مع المركز المغاربي للإعلام والديموقراطية يوما وطنيا لفن الكاريكاتيروذلك باستضافة أشهرالفنانين المغاربة في مجال الكاريكاتير وهم : خالد كدار ، عبد الغني الدهدوه ، لحسن بختي والعوني الشعوبي

اللقاء كان مناسبة لتكريم هؤلاء الرواد اللذين ابدعوا في هدا الفن المتميز من خلال متابعتهم للقضايا المحلية والعالمية بمستويات متنوعة منها ماهو اجتماعي ، اقتصادي ، سياسي ورياضي وفني  ومناسبة ايضا لإهداء هدية لعشاق الفن الساخر من الجمهور والمبدعين والمهتمين بدراسته  .

الملتقى كان أيضا من بين طموحاته وأهدافه : تفعيل التواصل الفني بين فناني الكاريكاتير على مستوى المغرب، مما يدفع بهذا الفن خطوات إلى الأمام ويساعد في انتشاره وزيادة الاهتمام به واكتشاف المزيد من المبدعين وتطوير أدائهم الفني،

حضر هدا الملتقى الفني عدد كبير من المبدعين المحليين والفاعليين الجمعويين بالإضافة لرجال التربية والتعليم ورجال الإعلام .

اللقاء عرف نقاشا واسعا حول أهمية فن الكاريكاتير ودوره في الالتصاق بقضايا المجتمع لأنه الفنّ الأقرب للجمهور؛ لكونه يعكس حالة ساخرة مختزلة للعديد من الأفكار، والتي تتمثل بنكتة مرسومة، يستطيع الوصول إلى عدد أكبر وبطريقة أسلس، بالإضافة إلى أنه يحمل في طياته أحياناً نقداً لاذعاً يعكس رأي صاحبه بالقضايا المحلية والدولية حيث يتمتع كل فنان بأسلوبه الخاص المتفرّد الذي يوصل به فكرته، وما يساعده ويعزز ابتكاره للأفكارهومتابعته للأخبار والمستجدات اليومية.

وفي نهاية هدا الملتقى الفني سلم كل من منتدى الصحافة والإعلام الإلكتروني بسيدي بنور     والمركز المغاربي للإعلام والديموقراطية شهادات تقديرية  وهدايا رمزية للضيوف من فناني الكاريكاتير : خالد كدار ، عبد الغني الدهدوه ، لحسن بختي والعوني الشعوبي وأخدت صور تذكارية تخليدا لهدا الملتقى الأول بسيدي بنور .





نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://alaan.ma/news766.html
نشر الخبر : Administrator
عدد التعليقات :
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.