آخر الأخبار :

مؤسسة ماستركارد والأكاديمية الإفريقية لإعداد القادة تستضيفان المتأهلين للتصفيات النهائية لعام 2018 لنَيل جائزة أنزيشا

مؤسسة ماستركارد والأكاديمية الإفريقية لإعداد القادة تستضيفان المتأهلين للتصفيات النهائية لعام 2018 لنَيل جائزة أنزيشا

جنوب أفريقيا, 2018 أكتوبر 3

تُعد ريادة الأعمال أمرًا أساسيًا للنمو الاقتصادي في إفريقيا وأحد المفاتيح الأساسية لتوفير فرص عمل للشباب في جميع أنحاء القارة. ويسُر مؤسسة ماستركارد اليوم بالاشتراك مع الأكاديمية الإفريقية لإعداد القادة (ALA) أن تعلن أن 20 شخصًا من روّاد الأعمال الأفارقة الأصغر سنًا والأكثر ذكاءً سينضمون إلى زمالة أنزيشا–وهو انضمام مستمر مدى الحياة سيساعد على تسريع طريقهم نحو النجاح في مجال ريادة الأعمال.  في يوم الثلاثاء الموافق 23 أكتوبر، سيتنافس هؤلاء العشرون المتأهلون إلى التصفيات النهائية على جائزة أنزيشا، وهي الجائزة الأولى التي تقدّمها رئيسة وزراء إفريقيا إلى روّاد الأعمال الأصغر سنًا.

تُمنح جائزة أنزيشا لروّاد الأعمال الشباب الذين طوّروا حلولاً مبتكرة للتحديات الاجتماعية ونفّذوها أو بدأوا أعمالاً ناجحة داخل مجتمعاتهم.  وباختيار المتأهلين للتصفيات النهائية من بين مجموعة تضم أكثر من 600 متقدم، من 13 دولة، تم تزويدهم بالأدوات التي يحتاجون إليها لتنمية أعمالهم وجذب الاستثمار، بالإضافة إلى تدريبهم على يد خبراء في مجال الصناعة وتوجيههم. وبصفتهم زملاء جائزة أنزيشا، يبدون كنماذج يُحتذي بها يثيرون روح الحماس بين أقرانهم لريادة الأعمال، بالإضافة إلى خلق فرص عمل في مجتمعاتهم.

والآن في عامه الثامن، يجذب برنامج جائزة أنزيشا روّاد الأعمال الشباب من جميع أنحاء إفريقيا وللمرة الأولى، تعترف الجائزة بإنجازات روّاد الأعمال من بِنين وليبيا وسيراليون. يُجسّد المتقدّمون للحصول على الجائزة مجموعة واسعة من الجهود المبذولة في ريادة الأعمال، من التصنيع والتعدين والرعاية الصحية، في حين يستحوذ روّاد الأعمال المتخصصون في مجال الزراعة على النصيب الأكبر من بين مجموعة المتقدّمين. ومن بين هؤلاء كينيان كيفن كيبيت، مؤسس شركة FarmMoja Limited البالغ من العمر 22 عامًا والذي يقدّم الدعم إلى المزارعين أصحاب الحيازات الصغيرة من خلال تزويدهم بالمدخلات والتدريب وإمكانية الوصول إلى أسواق موثوقة. منذ تأسيس الشركة في عام 2016، وزّعت FarmMoja مدخلات على 30 مزارعًا واستحوذت على مزرعة تبلغ مساحتها 7 أفدنة ومزودة بـ 1,000 شجرة وجمعت 20,000 دولار أمريكي في تمويل الأسهم من المستثمرين الخيرين للاكتتاب في أنشطتها التوسعية. تدير متأهلة أخرى للتصفيات النهائية، فانيسا إيشيموي من رواندا ثلاثة مراكز للتعلم في مخيم للاجئين في أوغندا والتي توفر التعليم لأكثر من 300 طفل ويوظّف 18 شابًا كمعلّمين.

صرّح كوفي أسُوان، مدير البرامج في مؤسسة ماستركارد قائلاً: ”يصبّ الاستثمار في روّاد الأعمال الشباب لمواجهة تحدي توظيف الشباب في صميم إستراتيجية المؤسسة الأعمال الصغيرة في إفريقيا“. ”ويتصدى هؤلاء الزملاء للتحديات في مجتمعاتهم، مع التحفيز على خلق فرص عمل وتحفيز النمو الاقتصادي المستدام عن طريق تحسين الكفاءة في قطاع الأغذية الزراعية. ونتوجه إليهم بالتهنئة على نجاحهم“.

سيتم نقل 20 متأهلاً للتصفيات النهائية إلى جوهانسبرج للمشاركة في معسكر تدريبي لريادة الأعمال لمدة 10 أيام حيث سيتلقّون تدريبًا مكثفًا من كلية ريادة القيادة الرياديّة الشهيرة التابعة للأكاديمية الإفريقية لإعداد القادة. وسيتم تدريبهم على كيفية الترويج لأعمالهم أمام لجنة من الحكّام للحصول على جزء من الجائزة النقدية التي تبلغ 100.000 دولار أمريكي.  سيحصل الفائز بالجائزة الكبرى على 25000 دولار أمريكي. وسيقسّم ما تبقى من قيمة الجائزة المالية بين بقية المتأهلين للتصفيات النهائية. بالإضافة إلى ذلك، يتم تسجيل كل متأهل للتصفيات النهائية في برنامج زمالة والذي سيوفر أكثر من 7,500 دولار في الدعم والخدمات الإضافية.

هذا العام، وللمرة الأولى، سيتم بث المنافسة الترويجية على الهواء مباشرة في جميع أنحاء القارة.  وسوف تُتاح الفرصة للجمهور عبر الإنترنت للاستمتاع بالمنافسة الترويجية والاحتشاد خلف روّاد الأعمال الذين يلهمونهم أكثر من غيرهم، وربما يحفزوهم على بدء رحلتهم الخاصة في مجال ريادة الأعمال. ستتم استضافة الحدث الترويجي من قِبل الكاميروني تونجي باكانج، وهو أحد روّاد الأعمال في مجال التكنولوجيا والذي أنشأ شركتي Netflix وAfrostream في إفريقيا، إلى جانب أنه أحد المؤيدين القدامى لروّاد الأعمال الشباب.

”إن ما يجعل جائزة أنزيشا فريدة من نوعها هي استثمارها المكرَّس في الشركات الناشئة في إفريقيا التي توفر فرص عمل للشباب كوسيلة لتشجيع روّاد الأعمال الشباب الآخرين ذوي الإمكانيات العالية في جميع أنحاء القارة.  ونودّ أن تصل هذه القصص إلى الشخص المناسب في الوقت المناسب لتحفيز اهتمامه ودخوله في مجال ريادة الأعمال“.هذا ما صرّح به جوش أدلِر، نائب رئيس التطوير وريادة الأعمال في الأكاديمية الإفريقية لإعداد القادة.

سيتم الإعلان عن الفائزين خلال أمسية احتفالية رائعة في 23 أكتوبر، والتي ستتضمن خطابًا رئيسًا يلقيه سيم شاجايا، وهو رائد أعمال نيجيري ومؤسس موقع Konga.com ورئيسه التنفيذي السابق، ويُعد هذا الموقع أحد أكبر مواقع التجارة الإلكترونية في غرب إفريقيا.

سوف تستضيف جائزة أنزيشا فعاليات في جميع أنحاء القارة لمشاركة قصص أفضل 20 شخص من روّاد أعمال لهذا العام ولتشجيع الشباب الأفارقة لبدء مشاريعهم الخاصة. لتسجيل منظمتك لحضور فعالية رسمية تُبثّ على الهواء مباشرة، سجّل على الموقع الإلكترونيwww.anzishaprize.org/watchanzishalive أو أرسِل بريدًا إلكترونيًا إلى الرابط prize@anzishaprize.org.

المتأهلون للتصفيات النهائية لنيل جائزة أنزيشا لعام 2018 هم:

  1. آكب كيفن إيدور، 22 عامًا، توجو: أسّس آكب نظام إنقاذ الأرواح (SOS)، وهو نظام للاستجابة السريعة يعتمد على الرسائل النصية القصيرة والذي يتيح للمستخدمين تقديم المساعدة إلى ضحايا حالات الطوارئ بسرعة وبشكل فعّال.
  2. ألدريد دوجو، 21 عامًا، بِنين: ألدريد هو مؤسس شركة Africa Foods Mill، وهي شركة تشتري المنتجات الزراعية المحلية من المزارعين أصحاب الحيازات الصغيرة وتحوّلها إلى أغذية ملائمة ومعبّئة.
  3. الحاجي باه، 19 عامًا، سيراليون: الحاجي هو مؤسس شركةRugsal Trading، وهي شركة تنتج أكياس الورق المصنّعة يدويًا بالإضافة إلى قوالب الفحم الحجري التي تُستخدم كوقود للطهي.
  4. ألينا كاريماموساما، 22 عامًا، زامبيا: ألينا هي مؤسِّسة Youth Arize، وهي مؤسَّسة غير ربحية توفّر للنساء مهارات ملموسة يستطِعن استخدامها للعثور على عمل أو لخلق فرصة عمل لأنفسهن.
  5. أماندا جوجو، 21 عام، جنوب إفريقيا: تعد أماندا مؤسسة مقهىThe Trea Garden، وهو مقهى راقٍ يقدم قهوةً وأصنافًا مصاحبةً عالية الجودة في جو هادئ مريح.
  6. أواه انتياسي، 22 عام، الكاميرون: أواه مؤسس مزرعة Farmers Forte، وهي مزرعة لتربية الرخويات يستخرج بها ميوسين القواقع من القواقع لاستخدامه في العديد من مستحضرات التجميل.
  7. بولو واتيف أوموتايو، 22 عام، نيجيريا: أسس بولو واتيف شركةTabDigital، وهي عبارة عن شركة متخصصة في مجال تكنولوجيا المعلومات حيث تساعد المستهلكين على إيجاد الحرفين الذين يستطيعون إصلاح الأدوات الإلكترونية واستبدالها.
  8. فرح عمارة، 21 عام، مصر: أسست فرح منظمة فن الرسم على الجدران، وهي منظمة غير ربحية تسخر قوة الفن لتحويل المساحات الداخلية إلى أعمال فنية.
  9. جوان ناليبجا، 20 عام، أوغندا: كوّنت جوان فريق Uganics الذي يسعى إلى مكافحة الملاريا من خلال تصنيع منتجات مضادة للملاريا: عبارة عن صابون طارد للبعوض لمدة طويلة للأطفال والعائلات.
  10. كيفن كيبت، 22 عام، كينيا: يُعرف كيفن بمؤسس شركةFarmMoja Limited التي تتعاون مع المزارعين ذوي الحيازات الصغيرة عن طريق منحهم فرصة التدريب والوصول إلى أسواق موثوقة.
  11. كيسيكا سامنسون، 22 عام، أوغندا: كيسيكا مؤسس شركة Hello Mushrooms، وهي شركة تعاونية تتعاون مع المزارعين لزراعة عش الغراب وبيعه.
  12. كوندوازي باندا21 عام، زامبيا: أسس كوندواني مجلة The Mainstream، وهي مجلة رقمية تهدف إلى سرد القصص الإفريقية الحقيقية.
  13. لورينا بيندي، 21 عام، أنجولا: تعد لورينا مؤسسة شركة L&C Buffett، وهي عبارة عن شركة لصناعة الزينة والوجبات الخفيفة التي تقدم في الحفلات للأطفال.
  14. ميليسا بايم، 21 عام، الكاميرون: تعد ميليسا مؤسسة منصةINFIUSS، وهي منصة عبر الإنترنت تشمل بنك الدم وسلسلة التوريد الرقمية التي تنقل الدم المعد لإنقاذ الحياة بالكاميرون.
  15. محمد شريف، 18 عام، ليبيا: أسس محمد مصنع شريف لرقائق الثلج حيث يصنع فيه رقائق الثلج ويبيعها في صناديق يمكن للصياد استخدامها لتثليج السمك الذي اصطاده خارج البحر.
  16. محمد الإدريسي، 22 عام، المغرب: يعد محمد مؤسس شركةHealth Solutions INC، وهي عبارة عن شركة لتوفير التدريب على المهارات الشخصية للمهنيين العاملين في مجال الصحة في مناطق معينة مثل مناطق التواصل والقيادة والتفكير النقدي.
  17. نومينا أندريانانتواندرو، 21 عام، مدغشقر: تُعد نومينا مؤسسة شركة Boissa Sarl، وهي شركة مشروبات صحية تنتج مجموعة متنوعة من عصائر الفاكهة الصحية.
  18. ريتشارد تورير، 18 عام، كينيا: أسس ريتشارد شركة Lion Lightsلتوزيع مصابيح LED التي تضيء بشكل تسلسلي وتمنع الأسود من الاقتراب من الماشية.
  19. ثاندو لونجوان، 20 عام، جنوب إفريقيا: ثاندو مؤسسة منصةKazi، وهي عبارة عن منصة تصل مطوري البرامج الشباب الباحثين عن الخبرة الوظيفية بالشركات الناشئة التي تحتاج إلى خدمات تطوير المنتجات بأسعار منخفضة.
  20. فانيسا إيشيموي، 22 عام، رواندا: تعد فانيسا مؤسسة مبادرة الشباب للتنمية في إفريقيا (YIDA) التي توفر التعليم المجاني في مرحلة الطفولة المبكرة للأطفال اللاجئين من خلال مراكز التعليم الخاصة والمدارس الخاصة.




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://alaan.ma/news1566.html
نشر الخبر : Administrator
عدد التعليقات :
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع.